المركزية الغربية وتناقضاتها مع حقوق الإنسان

المركزية الغربية وتناقضاتها مع حقوق الإنسان

موقف الاتجاه الحداثي من الإمام الشافعي

موقف الاتجاه الحداثي من الإمام الشافعي

مجلة التأصيل للدراسات الفكرية المعاصرة (العدد الأول: 1431- 2010)

مجلة التأصيل للدراسات الفكرية المعاصرة (العدد الأول: 1431- 2010)

المركزية الغربية وتناقضاتها مع حقوق الإنسان

عدد الصفحات: 783
دار النشر: مركز تأصيل
تعتبر حقوق الإنسان مشتركا إنسانيا، تشترك فيه جميع الأمم والحضارات، إلا أن الغرب قام باحتكاره وتوظيفه لما يخدم أهدافه واستراتيجياته، وكان هذا الاحتكار الحصري من خلال ثلاث محاور رئيسة هي: المرجعية الفلسفية، والمرجعية التشريعية والقانونية، والمرجعية الرقابية وهذا الكتاب يحاول أن يفكك تلك الثلاثية، ويوضح التقلبات المخاتلة التي يستخدمها الغرب في تمرير ركوبه على حمار حقوق الإنسان والمتاجرة بها، وما أثمرته تلك التوظيفات المصلحية (البراغماتية) لحقوق الإنسان من تناقضات صارخة، وشيء من أمثلتها التي لا يزال الواقع المعاش –وسيظل- يعيشها، لأنها مجرد أكذوبة يوظفها الغرب لخدمة مصالحه وحسب!
80٫50ر.س.‏
متوفر: متوفر
ردمك
1000140
تعتبر حقوق الإنسان مشتركا إنسانيا، تشترك فيه جميع الأمم والحضارات، إلا أن الغرب قام باحتكاره وتوظيفه لما يخدم أهدافه واستراتيجياته، وكان هذا الاحتكار الحصري من خلال ثلاث محاور رئيسة هي: المرجعية الفلسفية، والمرجعية التشريعية والقانونية، والمرجعية الرقابية وهذا الكتاب يحاول أن يفكك تلك الثلاثية، ويوضح التقلبات المخاتلة التي يستخدمها الغرب في تمرير ركوبه على حمار حقوق الإنسان والمتاجرة بها، وما أثمرته تلك التوظيفات المصلحية (البراغماتية) لحقوق الإنسان من تناقضات صارخة، وشيء من أمثلتها التي لا يزال الواقع المعاش –وسيظل- يعيشها، لأنها مجرد أكذوبة يوظفها الغرب لخدمة مصالحه وحسب!
كتابة مراجعتك
انت تقيم:المركزية الغربية وتناقضاتها مع حقوق الإنسان

إصدارات مختارة